من الفنيدق: لمريزق يطالب الدولة بإطلاق القاعديين المعتقلين


بحضور مجموعة من المفكرين نظمت يوم الأحد 26 يوليوز 2015، مؤسسة أيت الجيد  ندوة فكرية تحت موضوع “العنف الديني القاتل” بدار الثقافة المديق بالفنيدق .

خلال هذا النشاط الفكري، فجر المريزق المصطفى اليساري “البامي” و المعروف بدفاعه المستميت عن حركة القاعديين، قنبلة امام المشاركين في الندوة حين طالب الدولة بإطلاق سراح كل القاعديين المعتقلين في السجون وإعلان المصالحة معهم. و اضاف أن الدولة تصالحت مع حاملي السلاح و مع من كان يهدد و جودها و لم تتصالح مع حركة طلابية سلمية تقدمية و مستقلة. كما ناشد كل الضمائر الحية للنضال من أجل اطلاق سراح المعتقلين في ملف الطالب الحسناوي و طالب من كل القاعديين السابقين النضال حتى اطلاق سراحهم “كما ناضل العشرات من اجل اطلاق سراحناهم.. و لم ينسى المعتقل السياسي القاعدي و المنفي السابق المريزق المصطفى المطالبة بالحفاظ على الذاكرة الجماعية للقاعديين و حيى كل عائلات المعتقلين بسجن عين قادوس و طالب بالافراج الفوري على المعتقل السياسي غلوط لكونه لم يكن موجودا في الجامعة يوم فجر حامي الدين القيادي في العدالة و التنمية ساحة ظهر المهراز ….