تازة : المدير الإقليمي لوزارة التربية الوطنية يعطي انطلاقة التربية غير النظامية


Screenshot_20201008_213706
يوسف العزوزي
أشرف المدير الإقليمي لوزارة التربية  الوطنية بتازة يوم   الخميس 8 أكتوبر 2020 بمدرسة عباس لمساعدي  على إعطاء الانطلاقة الرسمية للدخول التربوي لأقسام التربية غير النظامية للموسم التربوي 2021 -2020، وذلك تحت شعار “من أجل  مدرسة متجددة و منصفة و مواطنة و دامجة ”.
IMG-20201008-WA0077
 و يستفيذ 180  تلميذة و تلميذ من التربية غير النظامية برسم هذا الموسم الدراسي موزعين في العالمين القروي و الحضري  بتازة على ثلاثة جمعيات من خلال تسعة مراكز و تسعة منشطين بحيث تسهر جمعية النهضة للأشخاص المعاقين على تأطير ستة مجموعات في العالم القروي فيما تؤطر جمعية تفعيل المبادرات مجموعتين في الوسط الحضري و القروي  و تؤطر جمعية أصدقاء الشباب مجموعة في الوسط الحضري،بحث  تضم كل مجموعة عشرين مستفيدة و مستفيذ. و تبلغ الكلفة المالية المخصصة للجمعيات 216 ألف درهم.
ويشكل هذا الحدث التربوي، مناسبة للاحتفاء والإشادة بدور جمعيات المجتمع المدني والفاعلين التربويين والشركاء المؤسساتيين والتقنيين والداعمين في التعبئة المجتمعية من أجل إرساء اليقظة التربوية والمساهمة في توفير فرصة ثانية لاستدراك تمدرس الأطفال واليافعين غير الممدرسين، خصوصا في هذه الظرفية الاستثنائية التي تعرف مواجهة تفشي جائحة “كوفيد – 19″، وما يتطلب ذلك من بذل لمجهودات إضافية لدعم المتعلمات والمتعلمين المستفيدين من التربية الغير النظامية.
 IMG-20201008-WA0100
في السياق ذاته ذكر بلاغ لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي بحرص مديرو الأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين والمديرون الإقليميون على التنسيق مع الجمعيات لتوفير شروط احترام التدابير الاحترازية والإجراءات الوقائية بأقسام الفرصة الثانية الأساس ومراكز الفرصة الثانية الجيل الجديد من أجل ضمان انطلاقة موسم تربوي آمن يضمن السلامة الصحية للمتعلمين والمتعلمات والأطر التربوية والإدارية، حيث عملت الوزارة على دعم الجمعيات الشريكة لتوفير شروط البروتوكول الصحي المعتمد وتطبيق الإجراءات الاحترازية من أجل ضمان التعليم الحضوري أو بالتناوب بمراكز الفرصة الثانية الجيل الجديد.
 IMG-20201008-WA0091
وأبرز أن برامج التربية غير النظامية استقطبت خلال الموسم الدراسي الفارط 2020-2019 ما يناهز 72.582 متعلمة ومتعلم، من بينهم 7500 بمراكز الفرصة الثانية الجيل الجديد، كما تم إحداث 44 مركزا للفرصة الثانية الجيل الجديد التابعة للأكاديميات الجهوية للتربية والتكوين، وذلك في إطار تنفيذ التزامات الوزارة المتعلقة بتوسيع شبكة مدارس الفرصة الثانية الجيل الجديد لفائدة الشباب واليافعين.