فاس: طلبة المدرسة الوطنية للتجارة و التسيير يناقشون التنمية و البيئة في مؤتمرهم الأول


IMG-20190324-WA0087

 

مريم بناني

اجريت يوم الجمعة 22مارس 2019، بقاعة المؤتمرات بكلية الطب و الصيدلة بفاس، المؤتمر الجامعي الأول حول التنمية المستدامة المنظم من طرف مكتب الطلاب وخاصة نادي البيئة الذي يرأسه ياسر الوراق بالمدرسة الوطنية للتجارة والإدارة لفاس . والذي كان يدور حول موضوع: “اشكالية الموافقة بين التنمية و الحفاظ على البيئة “. والذي يهدف الى ابراز أهمية التنمية المستدامة في مختلف المجالات بالمغرب.

IMG-20190324-WA0083
يعتبر هذا المؤتمر حدثا استثنائيا من شانه ان يجمع العديد من الدكاترة و المتخصصين على الصعيد الوطني فضلا عن استضافة شخصيات وازنة في كال المجالين آلقتصادي والبيئي.
ككل من السيدة بلمقدم سلمى مهندسة المناظر الطبيعية، السيدة ابن مسعود صفاء باحثة في العلوم البيئية و السيد مهمد حمزة استاذ باحث بجامعة الحسن 2 بالجديدة.
قدم السيد عبد اللطيف داكير مدير المدرسة الوطنية للتجارة و الإدارة كلمته و الذي أشار فيها إلى أهمية موضوع المؤتمر، حيث قال : “يرتبط كل من التنمية الاقتصادية مع الحفاظ على الموارد الطبيعية اليوم بقضية جذابة لجميع الجهات الفاعلة. سيكون هناك طريق طويل لنقطعه لأنه مستقبل بلدنا، خاصة وأن بلدنا اليوم لديه ترسانة قانونية كاملة لمساعدة البيئة ومن يمكن اعتباره رائدًا في وحتى اليوم اكتسبت خبرة كبيرة في هذا المجال والتي يمكن حتى إتاحتها لبلدان أخرى”.
و أضاف: ” يعتبر عمل الطلاب خطوة مهمة ومهمة للغاية إلى الحد الذي طلبوا فيه المتخصصين في هذا المجال الذين سيناقشون أفضل الفرص للحفاظ على البيئة أثناء تطوير الصناعة والأعمال.
كان النقاش يهدف الى توعية المواطنين بميكانيزمات وأسباب واثار المشاكل البيئية وبأهمية اتخاد إجراأت وتدابير من شانها التقليل من الاختلالات.
الوقوف عند المشاكل البيئة ومحاولة حلها.
تشكيل مجتمع متضامن سواء مسؤولين او مواطنين.
دعم المبادرات البيئية بالمغرب والخارج من اجل اشراك التبادل البيئي للمجتمعات.