جمعية مجلس شباب تازة توجه رسائل مهمة في مؤتمرها التأسيسي


chabab_taza

 يوسف العزوزي:

انتهت أشغال الجمع العام التأسيسي لجمعية مجلس  شباب تازة  الذي انعقد بمقى “لوشوفاليي”  بانتخاب السيدة عهد الرباعي  رئيسة للجمعية  التي حدد قانونها الأساسي أهدافه  في خلق دينامية اقتصادية بإقليم تازة و  العمل على تحسين و إدماج المدينة ضمن برنامج الوكالة الوطنية لتنمية جهتي الشرق و الشمال و إعطاء الأولوية للمشاريع الصناعية و الصحية و كدا مراقبة و تقييم أداء المنتخبين المحليين و الإقليميين و الجهويين و البرلمانيين و التواصل مع مختلف الهيئات الحكومية و مكونات القطاعين العام و الخاص لاستقطاب مشاريع تنموية لفائدة إقليم تازة .

و أكدت  عهد الرباعي بأن  الجمعية لا تسعى إلى إحداث قطيعة مع الفعاليات و  المنتخبين و السلطة بل  ستعمل على التواصل كمجتمع مدني على فتح قنوات التواصل لإييجاد الحلول للمشاكل العالقة .

فيما أكد  جلال بنشيخ  الذي انتخب نائبا للرئيسة  بأن  الفكرة في تأسيس الجمعية انطلقت  في مواقع التواصل الاجتماعي  انطلاقا من نقاش  الشباب التازي المقيم داخل و خارج أرض الوطن  و قناعتهم بأن تازة  تحتاج إلى مبادرات المجتمع المدني  تفعيلا للدستور المغربي و الخطب الملكية ، و أوضح  بأن الجمعية حددت هدفين أساسيين ستسعى إلى تحقيقهما في  المرحلة الأولى ، يتعلق الأول  بإنشاء مركز لعلاج السرطان و الثانية بالحصول  على تنفيذ 10 في المائة من مشاريع  المنطقة الصناعية بالجهة .

على المستوى الهيكلي انتهت أشغال الجمع العام التأسيسي    بتأسيس مكتب للجمعية و إصدار بيان لها هذا نصه:

 انعقد يوم 24 يونيو 2017 بمقهى Chevalier بتازة،  الجمع العام التأسيسي لجمعية ‘ شباب تازة ‘.(اسم مؤقت). وذلك في اطار اشراك المجتمع المدني في الرؤية الرامية الى تحسين استفادة مدينة تازة من المشاريع والبرامج الحكومية والخاصة، وتشجيع مبادرات القطاع الخاص.

تناولت الكلمة السيدة عهد الرباعي بصفتها رئيسة اللجنة التحضيرية مرحبة بالحضور، وبعد تفصيل الدوافع والاسباب الكامنة وراء اطلاق المبادرة، وتشخيص وضعية المدينة بصفة عامة، ركزت على دور المجتمع المدني في المشاركة في أوراش الإصلاح خدمة للمدينة وساكنتها،  و ترسيخ مبادئ المواطنة الفعالة و السير بالبلاد إلى الأمام. وأضافت ان انخراط المجتمع المدني، وكفاءات من بنات وابناء تازة من مختلف الأعمار  والتوجهات،  لخير دليل على كون الجمعية جمعية مستقلة بامتياز. تركز بشكل حصري على المصلحة العامة للمدينة وجودة العيش بها.

من جهته نوه السيد جلال بن الشيخ ، بمبادرة تأسيس هذا النوع من الجمعيات، مشيرا إلى إيمان ساكنة المدينة  بالمقاربة التشاركية بين الدولة والمنتخبين والمجتمع المدني، مؤكدا على ضرورة تأهيل النخب من الكفاءات المحلية للاطلاع بدور ريادي،  وفقا للمبادئ المسطرة للبرامج المستقبلية للجمعية والمتمثلة أساسا في الترافع عن مدينة تازة امام مختلف الهيئات الحكومية والحزبية والخاصة،  لادماجها ضمن برامج التنمية وسياسة الاوراش الكبرى والحملة الوطنية للتنمية البشرية من جهة، ودعم المقاولات وبرامج القطاع الخاص من جهة أخرى.

كما استعرضت السيدة لندا زينون والسيد ياسين العلوي الخطوط العريضة للقانون التأسيسي، وكذا رؤية الجمعية لطريقة العمل وآليات تنزيلها عمليا.

و بعد عدة مداخلات من الحضور، ونقاش حول نقاط متعلقة بالاستقلالية والتنظيم ونظام الانتخاب،صادق الجمع العام على مشروع القانون الأساسي مقابل بعض التعديلات، وصوت على المكتب المسير بموافقة 41 صوتا وامتناع 6 عن التصويت. وعليه فان المكتب المسير للجمعية بات مكونا من :

–  المهندسة عهد الرباعي : رئيسة
– الدكتور جلال بن الشيخ : نائب الرئيس
–  المهندس محمد اليعكوبي : كاتب عام
– المهندس ياسين العلوي : نائب الكاتب العام
– لندا زينون : امينة المال
– عمر شطو : نائب امين المال
–  الأستاذة كوثر العباسي : مقررة

كما يضم المكتب كمستشارين :
– المهندسة ليلى برشان
–  المهندس أيمن قضاض
– الدكتورة رجاء قناب
– الدكتور محمد أمين أملال
– الأستاذة صفاء بلة
– الأستاذ ة يسرا المرابط
–  الأستاذ عثمان زروال
– ماجدولين لحلو
– سارة اليعكوبي
– انس القليل
– هاجر الرباعي
– حسام بودرة
–  المهندس هشام قناب
– محمد أمين العامري
– آمال التوزاني
-مهدي السلاوي حمودة

في الختام، يوجه المكتب من أعضاء مسيرين ومستشارين التحية لكل الغيورين على المدينة؛ وعدهن بأن يواصل العمل لأجل الوصول للاهداف المسطرة .

تجدونه ضمن العدد القادم لجريدة الوطنية الورقية