التهريب، المخدرات، الارهاب بمقر البرلمان الاروبي


matwat_n

بروكسيل – يحيى المطواط

 

لم يكن يوم الأربعاء 26/04/2017  يوما عاديا بالعاصمة البلجيكية بروكسيل وبالضبط بمقر البرلمان الاروبي، حيث تميز بعرض الفيلم الوثائقي “الصحراء والساحل” للمخرج المغربي حسن البوهروتي.

حضر تقديم الفيلم خبراء دوليين في القانون الدولي والارهاب، وهياَت دبلوماسية اضافة الي إعلاميين وممثلين عن المجتمع المدني سواء من بلجيكا او من دول مجاورة كإيطاليا وهولاندا وفرنسا.

 ويقدم الفيلم على مدى 40 آدقيقة تقريبا، آراء لباحثين ومختصين، وصورا وشهادات حية تعكس الأوضاع الكارثية والمزرية داخل مخيمات تندوف بالجزائر، وكيف أن منطقة الصحراء والساحل أصبحت مرتعا لجبهة البوليزاريو للتهريب بكل أنواعه وترويج المخدرات، كما أن المنطقة حسب الشريط، تشكل خطرا حقيقيا حيث تنشط وتتنامى مجموعات ارهابية، بل أصبحت مشتلا خصبا لإنتاج التطرّف والارهاب.

بعد ذلك أكد حسن البوهروتي في كلمة مقتضبة، أن الرسالة التي يريد ايصالها من خلال فيلمه الوثائقي هي دق ناقوس الخطر حول  تنامي ظاهرة الاٍرهاب بالمنطقة ودعوة المنتظم الدولي والأمم المتحدة الى التعامل مع الظاهرة بجدية اكبر.

وقد كانت الشهادة الحية التي قدمتها MARIA SANDRA MARIANI المختطفة الإيطالية السابقة من طرف عناصر بوليساريو ينتمون الى تنظيم القاعدة، لحظة قوية تطرقت من خلالها الى أنواع الترهيب والاهانة التي مورست عليها طيلة مدة الاختطاف التي دامت 14شهر.

تدخلات الحاضرين أكدت جلها على خطورة الوضع بمنطقة الصحراء والساحل وضرورة فضح مخططات المرتزقة وحماية المنطقة من التطرّف والارهاب .